أحدث الإضافات

أهداف الإمارات التوسعية و"الاستعمارية" تهدد حربها ضد القاعدة في اليمن
حرب اليمن.. التكلفة والأثر على الإمارات (دراسة)
الإمارات في أسبوع.. مخاطر الحروب الخارجية وتطبيع مع "إسرائيل" يتسع
جيبوتي تنهي عقدا مع موانئ دبي العالمية لتشغيل محطة للحاويات.. والأخيرة ترد
أمنستي تدعو إلى وقف بيع الإسلحة للإمارات والسعودية بسبب اليمن
الإمارات قلقة من تصاعد العنف في الغوطة الشرقية بسوريا وتطالب بهدنة
الجبير يهاجم قطر مجددا ويقول: الدوحة ليست باريس سان جيرمان
انسحاب قناة "العربية" من هيئة أوفكم
أبوظبي تطور قاعدة عسكرية جديدة في ليبيا
السجن 3 سنوات لناشط بحريني لانتقاده الغارات السعودية على اليمن
الذين أخطأوا في كل مرة… حسابات المسألة السورية وتداعياتها
علاقات الخرطوم والرياض.. جزر بعد مد
محاولات سعودية لطمأنة المستثمرين بعد اعتقالات الريتز كارلتون
خبراء من دول الربيع العربي يهاجمون أبوظبي والرياض لرعايتهم "الثورة المضادة"
سيف بن زايد يزور سفارة الدولة الجديدة في لندن

قوات التحالف تعترض صاروخا جديدا أطلقه الحوثيون باتجاه السعودية

إيماسك- وكالات

تاريخ النشر :2018-01-17

أعلن التحالف العسكري في اليمن بقيادة السعودية اعتراض صاروخ بالتسي أطلقه الانقلابيون الحوثيون باتجاه المملكة، معتبرا أن هذا الهجوم الصاروخي يثبت مرة جديدة «تورط» إيران في دعم الانقلاب.


وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي في بيان نشرته وكالة الانباء السعودية الرسمية إن الصاروخ اطلق باتجاه مدينة جازان الجنوبية وقد تم «اعتراضه وتدميره».


ورأى أن الهجوم «يثبت استمرار تورط دعم النظام الإيراني للجماعة الحوثية المسلّحة بقدرات نوعية»، داعيا المجتمع الدولي إلى اتخاذ «خطوات أكثر جديه وفعّالة لوقف الانتهاكات الإيرانية السافرة باستمرار تهريب ونقل الصواريخ البالستية».


ويشهد اليمن نزاعا داميا بين ميليشيات  الحوثيين والقوات الحكومية. وسقطت العاصمة صنعاء في أيدي المتمردين الذين تتهمهم الرياض والحكومة المعترف بها دوليا بتلقي الدعم من إيران، في أيلول/سبتمبر 2014.


وشهد النزاع في اليمن تصعيدا مع تدخل السعودية والإمارات على رأس تحالف عسكري في آذار/مارس 2015 بعدما تمكن الحوثيون الذين تحالفوا مع حزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح من السيطرة على مناطق واسعة من اليمن.


ومنذ التدخل السعودي، اطلق المتمردون الحوثيون عشرات الصواريخ البالستية باتجاه السعودية، بينها صاروخان جرى اعتراضهما فوق الرياض.
وتقول الرياض إن طهران تمد المتمردين الشيعة بالاسلحة والمعدات العسكرية واللازمة لتصنيع هذه الصواريخ، وهو اتهام نفته إيران مرارا.

 

والأسبوع الماضي اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي صاروخاً باليستياً أطلقه الحوثيون على نجران، جنوب غربي السعودية، مساء الخميس، بعد أقل من أسبوع على اعتراض صاروخ أخر أطلقه الحوثيون باتجاه نجران.

وخلال الشهر الماضي، اتهمت المندوبة الأمريكية بـ«الأمم المتحدة»، «نيكي هالي»، إيران بتزويد «الحوثيين» في اليمن بصواريخ باليستية، استخدمت لقصف مدن ومناطق سعودية، ومنها الصاروخ الذي أطلق باتجاه مطار الرياض مؤخرا، وتهديدات الحوثيين باستهداف الإمارات بالصواريخ الباليستية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الجبير يهاجم قطر مجددا ويقول: الدوحة ليست باريس سان جيرمان

أمنستي تدعو إلى وقف بيع الإسلحة للإمارات والسعودية بسبب اليمن

أهداف الإمارات التوسعية و"الاستعمارية" تهدد حربها ضد القاعدة في اليمن

لنا كلمة

جيش الظل

مثلما تبني الدولة قوة توسعية في ظل السعودية، هي تبني جيشاً من القوة العسكرية والأمنية والمخابراتية في البقعة الرمادية للاتحاد، وقد تكون هذه القوة مهددة ومقلقة لـ"شعب الاتحاد"، إذ أن بنائه لا يتم ضمن مؤسسة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..