أحدث الإضافات

قرقاش: قوات التحالف ستبقى في اليمن بعد إنهاء الحرب ضد الحوثيين
60 نائباً إيرانياً يطالبون بإعادة النظر بالعلاقات مع الإمارات
وثائق مريكية تكشف تحريض الإمارات لـ"ترامب" ضد قطر
الإمارات تسمح للمستثمرين الأجانب بالتملك الكامل في الشركات
النكبة قضية أم إشكالية؟
محمد بن زايد يبحث مع قائد الجيش الباكستاني تعزيز التعاون المشترك
اتهامات للإمارت باحتجاز 679 مليون دولار من رواتب الموظفين اليمنيين
وزير يمني يهاجم مليشيا طارق صالح المدعومة إماراتيا
قرقاش: وزير الخارجية الأمريكي يسلك الطريق الصحيح تجاه إيران
ما بعد التطبيع المجانى مع (إسرائيل)
"ذي إندبندنت": أحداث سقطرى تزيد من تصدع التحالف الإماراتي السعودي في اليمن
الفلسطينيون في القدس يرفضون وجبات رمضانية تقدمها الإمارات
(نيويورك تايمز) الإمارات والسعودية عرضتا على نجل "ترامب" المساعدة في انتخاب والده
الإمارات والسعودية توافقان على إنهاء أزمة موقوفين إثيوبيين
الرئيس اليمني يلتقي اللجنة السعودية المعنية بحل أزمة سقطرى مع الإمارات

قوات التحالف تعترض صاروخا جديدا أطلقه الحوثيون باتجاه السعودية

إيماسك- وكالات

تاريخ النشر :2018-01-17

أعلن التحالف العسكري في اليمن بقيادة السعودية اعتراض صاروخ بالتسي أطلقه الانقلابيون الحوثيون باتجاه المملكة، معتبرا أن هذا الهجوم الصاروخي يثبت مرة جديدة «تورط» إيران في دعم الانقلاب.


وقال المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي في بيان نشرته وكالة الانباء السعودية الرسمية إن الصاروخ اطلق باتجاه مدينة جازان الجنوبية وقد تم «اعتراضه وتدميره».


ورأى أن الهجوم «يثبت استمرار تورط دعم النظام الإيراني للجماعة الحوثية المسلّحة بقدرات نوعية»، داعيا المجتمع الدولي إلى اتخاذ «خطوات أكثر جديه وفعّالة لوقف الانتهاكات الإيرانية السافرة باستمرار تهريب ونقل الصواريخ البالستية».


ويشهد اليمن نزاعا داميا بين ميليشيات  الحوثيين والقوات الحكومية. وسقطت العاصمة صنعاء في أيدي المتمردين الذين تتهمهم الرياض والحكومة المعترف بها دوليا بتلقي الدعم من إيران، في أيلول/سبتمبر 2014.


وشهد النزاع في اليمن تصعيدا مع تدخل السعودية والإمارات على رأس تحالف عسكري في آذار/مارس 2015 بعدما تمكن الحوثيون الذين تحالفوا مع حزب الرئيس السابق علي عبدالله صالح من السيطرة على مناطق واسعة من اليمن.


ومنذ التدخل السعودي، اطلق المتمردون الحوثيون عشرات الصواريخ البالستية باتجاه السعودية، بينها صاروخان جرى اعتراضهما فوق الرياض.
وتقول الرياض إن طهران تمد المتمردين الشيعة بالاسلحة والمعدات العسكرية واللازمة لتصنيع هذه الصواريخ، وهو اتهام نفته إيران مرارا.

 

والأسبوع الماضي اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي صاروخاً باليستياً أطلقه الحوثيون على نجران، جنوب غربي السعودية، مساء الخميس، بعد أقل من أسبوع على اعتراض صاروخ أخر أطلقه الحوثيون باتجاه نجران.

وخلال الشهر الماضي، اتهمت المندوبة الأمريكية بـ«الأمم المتحدة»، «نيكي هالي»، إيران بتزويد «الحوثيين» في اليمن بصواريخ باليستية، استخدمت لقصف مدن ومناطق سعودية، ومنها الصاروخ الذي أطلق باتجاه مطار الرياض مؤخرا، وتهديدات الحوثيين باستهداف الإمارات بالصواريخ الباليستية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

عن رمضان وبؤس الحال وشجاعة الحكومة باليمن

الرئيس اليمني يلتقي اللجنة السعودية المعنية بحل أزمة سقطرى مع الإمارات

الإمارات والسعودية توافقان على إنهاء أزمة موقوفين إثيوبيين

لنا كلمة

رمضان في الإمارات

يرتبط هذا الشهر الفضيل بالاعتقالات التعسفية التي حدثت في أكبر حملة ضد السياسيين والناشطين عام 2012، فلم تعني حرمة الشهر الفضيل شيئاً لجهاز أمن الدولة الذي شن حملة شعواء ضد المطالبين بالإصلاح وتم اعتقالهم من… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..