أحدث الإضافات

تغييرات أمنية واسعة بتونس بعد كشف محاولة للانقلاب بدعم من أبوظبي
يعتقد أنها مصرية وإماراتية...طائرات بدون طيار تقصف "الهلال النفطي" لصالح قوات حفتر
"مبادلة الإماراتية" تشتري 10% من امتياز حقل شروق للغاز في مصر
الإمارات تنفي إدارتها لسجون سرية في جنوب اليمن
لم يعُد لإيران ما تكسبه سوى إطالة الحرب في اليمن
جامعة اكسفورد تستنكر استغلال اسمها من قبل مركز أبحاث حكومي في الإمارات
ثلاثة أهداف لفريق "الصفقة النهائية"
مهمة "مرتزقة الإمارات".. القتال في اليمن وعمليات التعذيب والإعدام الميداني
خيمة حقوقية بجنيف للتعريف بسجناء الرأي في الإمارات و السعودية
«أسوشييتد برس» تكشف شهادات عن ممارسات التعذيب في سجون تسيطر عليها الإمارات باليمن
أعلن قبوله بحل بشأن الحديدة...زعيم الحوثيين: هدف السعودية والإمارات السيطرة على اليمن ومقدراته
"الانتقالي الجنوبي" ينفي إصابة الإماراتي "الشحي" قائد العمليات القتالية بالحديدة
تحديد 3 من "دول الكوارث والحروب"للإستفادة من منح الإقامة لمدة عام في الإمارات
كيف يقرأ الخليجيون الانتخابات الرئاسية التركية المقبلة؟
بين العروبة والإسلام

السودان تقول إنها عرضت جزيرة سواكن على الإمارات قبل تركيا

 ايماسك- متابعة خاصة:

تاريخ النشر :2018-01-09


قال وزير السياحة السوداني، محمد أبو زيد مصطفى إن بلاده عرضت على الإمارات الاستثمار في جزيرة سواكن قبل سنوات من استثمار "تركيا" لكنها رفضت.  

وأضاف الوزير: "الخرطوم عرضت، قبل سنوات، مشروع إقامة المدينة السياحية في سواكن على حاكم إمارة الشارقة (بدولة الإمارات العربية المتحدة)، سلطان بن محمد القاسمي، لما هو معروف عنه من ولع بالثقافة والتراث.. وبالفعل اهتم بهذا الشأن، وأجرت إمارة الشارقة بحوثا ودراسات جدوى، لكن دون تقدم بعدها"- حسب ما نقلت وكالة أنباء الأناضول التركية.

 

وأكد مصطفى أن الخرطوم تحاول منذ سنوات تسويق "مشروع المدينة السياحية في منطقة سواكن، التي تعد بكاملها منطقة تاريخية أثرية".

وكشف وزير السياحة السوداني أن بلاده عرضت "المشروع على العديد من الدول والجهات الاستثمارية الخاصة، لما يمكن أن تدره من عائد، كمورد اقتصادي كبير للبلاد".

 

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كان قد أعلن خلال زيارته إلى الخرطوم نهاية ديسمبر/كانون الأول2017 أن السودان وافق على أن تتولى تركيا إعادة تأهيل جريرة سواكن وإدارتها لفترة غير محددة.

 وأظهرت الإمارات معارضتها للاستثمار وكان وزير الدولة للشؤون الخارجية قد اتهم تركيا بمحاولة التمدد في أفريقيا.

 

كما دخلت الإمارات بشكل لافت على خط النفوذ في البحر الأحمر، حيث أنشأت قاعدة عسكرية في بربرة عاصمة ما تعرف بجمهورية أرض الصومال، وتمتلك أيضا قاعدة عسكرية في إريتريا، كما تتهمها قوى يمنية بالسعي للسيطرة على موانئ على البحر الأحمر تحت غطاء حرب التحالف العربي هناك.

 

الموقع الإستراتيجي لمدينة سواكن وما تضمه من ميناء وساحل يمثل قيمة ملاحية قادرة على منافسة العديد من المواني الإقليمية الموجودة، هذا حال إعادة تشغيله وفق التصور المطروح لإحياء تاريخ هذا الميناء الأقدم في تاريخ السودان الذي كان معبرًا للرحلات المتوجهة إلى أو القادمة من مواني مصر والسعودية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

تصاعد الحملات الإلكترونية في الإمارات والسعودية لمقاطعة السياحة التركية

"بنك الإمارات دبي الوطني" يستحوذ على "دنيز بنك" التركي بعد صفقة بـ3.25 مليار دولار

"غلوبال ريسيرش": مساعي الإمارات لنشر الفوضى في الصومال لمواجهة النفوذ القطري والتركي فيها

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..