أحدث الإضافات

مع إقراره بتراجع الوضع التجاري...خلفان يهاجم قناة "الجزيرة" بعد تقريرها عن الأزمة الاقتصادية بدبي
إسقاط دعوى جنائية بحق مؤسس "أبراج" الإماراتية ومسؤول تنفيذي آخر
قرقاش يعلق على مقابلة نجل حاكم الفجيرة بعد لجوئه إلى قطر ...والدوحة ترد
تسريبات جديدة تكشف أنشطة اللوبي الإماراتي في بريطانيا
العفو الدولية تدين الإمارات بانتهاك حقوق الإنسان
هل باتت الإمارات أقرب إلى "أزمة عقارية" جديدة؟ 
الإمارات في أسبوع.. جيش المرتزقة يزرع الحروب وتحصد الدولة "سوء السمعة"
الرئيس الإماراتي يستقبل حاكم عجمان بمقر إقامته في فرنسا
"بلومبيرغ": شبهات حول "أبراج كابيتال" الإماراتية بسبب سجلاتها المفقودة
التحالف وتحديات الهيمنة في اليمن
"مصرف الإمارات المركزي": قرار معاقبة 7 مكاتب صرافة غير مرتبط بتهم التعامل مع إيران
الإمارات تعلق رحلاتها الجوية إلى مدينة النجف العراقية
الحلفاء وتضييق الخناق على الشرعية
الإمارات تحدد 8 شروط لإعادة ضريبة "القيمة المضافة" للسياح
افتتاح المنطقة الحرة في جيبوتي بتمويل صيني...تهديد لميناء "جبل علي"وضربة للنفوذ الإماراتي في أفريقيا

قوة مدعومة من الإمارات تقتحم منزل برلماني صومالي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-12-30

دهمت قوة عسكرية صومالية تدربها دولة الإمارات   منزل العضو في مجلس الشيوخ الصومالي عبدي حسن عوالة قيبديد الذي قال إن القوة هاجمت المنزل وحطمت بوابته الرئيسية، في حين أدان الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو الواقعة وأمر بإجراء تحقيق فوري.

 

وقال شهود عيان للجزيرة نت إن قوة من الجيش الصومالي مدعومة بسيارات مسلحة أغلقت الطرق والمناطق المحيطة بالمنزل ثم اقتحمته.

 

وعقد قيبديد لاحقا مؤتمرا صحفيا في منزله قال فيه إن القوة هاجمت منزله بتحطيم البوابة الرئيسية بسيارة، وإنها صادرت أسلحة حرس المنزل والهواتف المحمولة للموجودين في المنزل، وبينهم زوجته وابنته.

 

وأضاف أن القوة فتشت المنزل وكسرت كل أبوابه وبعثرت المحتويات دون أن يعرف ما أخذت منه، لكنه تعهد بتقديم معلومات للصحافة لاحقا.

 

وذكر أن المعلومات الأولية تشير إلى أن تلك القوة هي قوة من الجيش الصومالي تدربها الإمارات في العاصمة حسبما نقل عن رئيس جهاز المخابرات الحكومية لمقديشو.

ولم يوضح قيبديد الدوافع المحتملة لهذه المداهمة، لكنه قال إنه عضو في البرلمان الصومالي ويتمتع بحصانة ولا يحق لأي قوة مداهمة منزله وتفتيشه وفقا للدستور الصومالي. ويرأس قيبديد لجنة الشؤون الدستورية للبرلمان الصومالي بمجلسيه الشيوخ والنواب.

 

من جانبه، أدان الرئيس الصومالي الهجوم الذي وصفه بأنه غير شرعي، وذلك عبر حساب مكتب الرئاسة الصومالية على موقع تويتر، وأمر فرماجو بفتح تحقيق في اقتحام المنزل وتقديم المتورطين فيه للعدالة.

 

وتدير دولة الإمارات منذ سنوات معسكر تدريب للجيش الصومالي في مقديشو، وقد سلمت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أربعمئة جندي دربتهم إلى الحكومة الصومالية، كما تدير معسكرا لتدريب قوات تابعة لولاية بونتلاند بشمال شرق الصومال.

 

ووقعت الإمارات مؤخرا مع إقليم أرض الصومال (شمال) الذي أعلن انفصاله عن الصومال من جانب واحد اتفاقية لإقامة قاعدة عسكرية في مدينة بربرة الإستراتيجية على ساحل البحر الأحمر.

 

واثارت حملة الاعتقالات التي أعلنت عنها الحكومة الصومالية بحق شخصيات وجهت لهم اتهامات الفساد، التساؤلات مجددا بشأن الدور الإماراتي في هذا البلد، لا سميا بعد التقارير التي تحدثت عن وجود صلات  بين من تم اعتقالهم من شخصيات سياسية ومسؤولين سابقين بأبو ظبي.

 

وبدأت حملة الاعتقالات في العاصمة مقديشو بعد ساعات من اتهام المدعي العام أحمد علي طاهر، لنائبين في البرلمان بتقاضي أموال من دولة أجنبية لتقويض الحكومة الصومالية، فيما أصيب بجروح خلال المداهمات وزير التخطيط والتعاون الدولي الصومالي الأسبق عبد الرحمن عبد الشكور والمقرب من دولة الإمارات.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

"وول ستريت جورنال": الإمارات تخوض صراعاً للسيطرة على ميناء "بربرة" الصومالي

القوات الإماراتية في اليمن تعلن تدمير زورقين للحوثيين في البحر الأحمر

صراعات الاقليم تنتقل إلى البحر الأحمر

لنا كلمة

أن تكون مواطناً

ينهار مستقبل الشعوب عندما تتحول دولهم إلى قالب واحد ينصهر فيه "القادة العسكريين والمخابراتيين" و"رجال الأعمال" للهيمنة على الحكومة والرئاسة وعلى الأمن والشرطة والقانون والقضاء بطرق أكثر قمعية. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..