أحدث الإضافات

أهداف الإمارات التوسعية و"الاستعمارية" تهدد حربها ضد القاعدة في اليمن
حرب اليمن.. التكلفة والأثر على الإمارات (دراسة)
الإمارات في أسبوع.. مخاطر الحروب الخارجية وتطبيع مع "إسرائيل" يتسع
جيبوتي تنهي عقدا مع موانئ دبي العالمية لتشغيل محطة للحاويات.. والأخيرة ترد
أمنستي تدعو إلى وقف بيع الإسلحة للإمارات والسعودية بسبب اليمن
الإمارات قلقة من تصاعد العنف في الغوطة الشرقية بسوريا وتطالب بهدنة
الجبير يهاجم قطر مجددا ويقول: الدوحة ليست باريس سان جيرمان
انسحاب قناة "العربية" من هيئة أوفكم
الإمارات تعتقل ناشط إغاثة تركي 
محامون ومنظمات حقوقية يعرضون على الإمارات مساعدتها لإصلاح النظام القانوني السيء
قرقاش يجدد هجومه على قطر: اللعب على التناقضات بات صعبا
الايكونوميست: تنافس إماراتي سعودي على اليمن قد يفككها إلى "دويلات"
الحوثيون يعلنون استهداف مبنى قيادة القوات الإماراتية في مأرب اليمنية
محمد بن زايد يتلقى اتصالا من الرئيس الفرنسي ماكرون
شيء ما بغداد ليست طهران

القوات الإماراتية في اليمن تقود حملة عسكرية لتحرير محافظة الحديدة وميناءها

تاريخ النشر :2017-12-06

 

قالت مصادر عسكرية يمنية، ان قوات من التحالف العربي تقودها  الإمارات اطلقت الأربعاء، حملة عسكرية ضخمة نحو محافظة الحديدة الساحلية، رغم تحذيرات اممية من انتقال الأعمال الحربية بالقرب من موانيء البحر الأحمر.

 

وأفادت مصادر ميدانية، ان قوات اماراتية وسودانية ويمنية قوامها نحو 5000 جندي، شنت هجوما بريا كبيرا الأربعاء انطلاقا من مديرية المخا شمالي مضيق باب المندب، قادها الى تخوم بلدة الخوخة أولى مديريات محافظة الحديدة حيث تقع مرافيء الحديدة والصليف على البحر الأحمر.

 

وقتل وأصيب العشرات بمعارك اليوم الأول من الحملة المدعومة بمروحيات اباتشي، التي وسعت من عملياتها الحربية الى مديرية موزع شرقي المخا على الطريق بين تعز والحديدة.

 

وبالتزامن، دفعت قوات التحالف بتعزيز عسكري مشابه الى مواقع القوات الحكومية في محيط العاصمة اليمنية صنعاء، غداة دعوة مجلس الأمن الدولي الى وقف العنف في اعقاب مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.

 

وذكرت مصادر محلية في محافظة مارب، ان أربعة الوية عسكرية في طريقها الى مواقع القوات الحكومية المرابطة في مديريتي صرواح ونهم عند المداخل الشرقية للعاصمة اليمنية ضمن خطة منسقة مع التحالف الذي تقوده السعودية لهجوم بري كبير نحو صنعاء الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثيين منذ ثلاث سنوات.

وارتباطا باستعدادات " معركة صنعاء" فتحت قوات التحالف، معسكرات لاستقبال المتطوعين في محافظة مارب، في مسعى لاستقطاب انصار الرئيس اليمني السابق الذي قضى بنيران الحوثيين.

 

وتأتي الحملة العسكرية الجديدة في الساحل الغربي بعد نحو تسعة أشهر من استعادة التحالف العربي مدينة المخا ومينائها الاستراتيجي على طريق الملاحة الدولية بين مضيق باب المندب وقناة السويس، ضمن عملية واسعة أطلقتها قوات التحالف بقيادة اماراتية مطلع العام الجاري باتجاه مدن وموانئ البحر الأحمر، التي يقول التحالف ان الحوثيين يستخدمونها كمنفذ لتهريب السلاح.

 

وكشفت مصادر يمنية في وقت سابق عن قيام دولة الإمارات العربية المتحدة، بتحويل ميناء المخا الاستراتيجي القريب من ممر الملاحة الدولي "باب المندب" إلى ثكنة عسكرية لقواتها، وسط اتهامات للإمارات بالسعي للسيطرة على الموانئ اليمنية في إطار سعيعا للعب دور إقليمي والسيطرة على عدة موانئ ومنافذ في المنطقة العربية خاصة منطقة باب المندب.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

محمد بن زايد يتلقى اتصالا من الرئيس الفرنسي ماكرون

الحوثيون يعلنون استهداف مبنى قيادة القوات الإماراتية في مأرب اليمنية

الايكونوميست: تنافس إماراتي سعودي على اليمن قد يفككها إلى "دويلات"

لنا كلمة

جيش الظل

مثلما تبني الدولة قوة توسعية في ظل السعودية، هي تبني جيشاً من القوة العسكرية والأمنية والمخابراتية في البقعة الرمادية للاتحاد، وقد تكون هذه القوة مهددة ومقلقة لـ"شعب الاتحاد"، إذ أن بنائه لا يتم ضمن مؤسسة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..