أحدث الإضافات

قرقاش : يجب إشراك دول الخليج بالمفاوضات المقترحة مع إيران
بلومبيرغ : عقارات دبي تهوي وأسهم شركات كبرى تتراجع 30%
الخارجية الأميركية: الأزمة الخليجية أثرت سلباً على مكافحة الإرهاب في المنطقة
وقفتين لأهالي معتقلين في سجون الحوثيين والقوات المدعومة من الإمارات
الأزمة الأخلاقية في المنطقة العربية
الإمارات تؤكد التزام برنامجها النووي السلمي بأعلى معايير الشفافية والسلامة
باب المندب.. جغرافيا واستراتيجية واستهداف الحوثي ناقلات سعودية
حرب اليمن تهدد مبيعات الأسلحة الأمريكية للإمارات والسعودية
مزاعم حول سقوط طائرة استطلاع إماراتية في مأرب باليمن
محمد بن زايد يستقبل رئيس وزراء باكستان ويبحث معه تعزيز العلاقات بين البلدين
البنك المركزي الإماراتي يخفض النمو المتوقع في 2018 لـ 2.3 بالمئة
اعتقال قياديين بحزب الإصلاح على أيدي قوات مدعومة إماراتياً واغتيال ثالث جنوبي اليمن
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الإريتري تعزيز العلاقات الثنائية
كهنة الاستبداد وفقهاء الاستخبارات.. عن الجامية نتحدث
مفاتيح الفلسطينيين رمز لحق العودة

قرقاش : الإجماع العربي الخيار الأسلم لمواجهة النفوذ الإيراني

أيماسك - متابعات

تاريخ النشر :2017-11-16

أكدت دولة الإمارات، رفضها إخضاع العرب للنفوذ الإيراني من خلال منطق الوصاية المذهبية والطائفية المغلف "بعناوين منافقة مثل المقاومة والممانعة".

وأكد  الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات، في تدوينات عبر «تويتر»، أن «خيارات العرب واضحة جليّة في هذه المفاصل، إما أن نراهن على توجه عربي جامع، يرفض الهيمنة والطائفية والسطوة الإقليمية، أو نروّج لوصايات إقليمية ونلبسها أثواب المقاومة والمذهب والحزب».

وأضاف أنه «في خضم التحديات الحالية يبدو راسخاً أن الخيار العربي هو الأسلم، فدونه سيطرة المذهب والحزب على حساب الأوطان الحرة وخطر تشظي ما تبقى لنا من موقع وكرامة». مؤكداً أن «الاختبار عسير والحلّ في الإجماع العربي».

 

وفي الرياض أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أن حزب الله أساس المشكلة في لبنان، باختطافه النظام اللبناني وتهديده استقرار المنطقة. وأوضح أن إيران تستخدم حزب الله لمد نفوذها في المنطقة. وقال الجبير، في مؤتمر صحافي مع نظيره الفرنسي جان إيف لو دريان: «طفح الكيل» من السلوك الإيراني.

ورغم التصريحات الرسمية في الإمارات ذد السياسات الإيرانية إلا أن مراقبين يعتبرون أن كثيراً من سياسات إبوظبي الخارجية تصب في مصلحة إيران سواء في اليمن عبر دعمها لمخطط انفصال الجنوب ، أو من خلال دعمها للموقف المنادي ببقاء الأسد في سوريا، أو من خلال استمرار التعاون الاقتصادي بين الإمارات وإيران حيث تعتبر أبوظبي الشريك التجاري الأكبر لإيران في منطقة الخليج.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

التفتيش عن الثوابت السياسية والالتزامات القومية

قمة نواكشوط العربية

قرقاش : يجب إشراك دول الخليج بالمفاوضات المقترحة مع إيران

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..