أحدث الإضافات

قرقاش يهاجم قطر وتركيا بعد تصريحات أردوغان الأخيرة عن خاشقجي
رجل أعمال إماراتي يصف الديمقراطية بـ"البلاء" ويدعو الدول العربية للتخلي عنها
بعد اتهام بن سلمان بقتل خاشقجي...عبد الخالق عبدالله:الغوغاء تمكنوا من السيطرة على الكونجرس
موقع "معتقلي الإمارات" يطلق نداء عاجلا لإنقاذ ناصر بن غيث إثر تدهور حالته الصحية نتيجة الإضراب
مرسوم رئاسي باعتماد 2019 عاماً للتسامح في الإمارات !
صحيفة فرنسية: تحركات الإمارات ضد إخوان ليبيا بلغت مرحلة الهوس
"الأخبار" اللبنانية تزعم زيارة رئيس الأركان الإسرائيلي إلى الإمارات ولقاءه مع محمد بن زايد
"إير برلين" الألمانية تقاضي الاتحاد الإماراتية وتطالب بملياري يورو كتعويض
صحيفة تزعم عن دور إماراتي في زيارة نتنياهو لسلطنة عمان والتخطيط لمرحلة خلافة قابوس
المركزي اليمني ينتظر ثلاثة مليارات دولار ودائع موعودة من الإمارات والكويت لوقف تدهور الريال
ميدل إيست مونيتور: تسجيلات مريم البلوشي حول تعذيبها بالسجون تحبط إدعاءات التسامح في الإمارات
طائرة إماراتية تهبط اضطراريا في إيران
لماذا يدعم ترامب بن سلمان؟
الحقوق في الإمارات.. مغالطات الإعلام المفضوحة
"كيان دول البحر الأحمر وخليج عدن"...مرحلة جديدة من صراع النفوذ في القرن الأفريقي

ولي العهد السعودي يلتقي رئيس حزب الإصلاح اليمني

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-11-11

التقى ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، مساء الجمعة، بقيادات بارزة في حزب "التجمع اليمني للإصلاح" بالعاصمة الرياض.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، بأن ولي عهد المملكة التقى برئيس حزب الإصلاح، محمد عبد الله اليدومي، حيث جرى بحث عدد من المسائل المتعلقة بالساحة اليمنية.


جاء ذلك بعد يومين، من لقاء أجراه ابن سلمان مع الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، بحثا فيه آخر المستجدات والتطورات في اليمن، والجهود المبذولة تجاهها. وفقا لوكالة "واس".


ويتواجد رئيس حزب الإصلاح منذ آذار/ مارس 2015، في العاصمة السعودية، مع عدد من القيادات البارزة في الحزب، بينهم أمينه العام، عبد الوهاب الأنسي، واللذان يعملان في الهيئة الاستشارية للرئيس هادي.


وتأتي هذه اللقاءات وسط تصعيد عسكري للتحالف العربي بقيادة السعودية ضد جماعة الحوثيين التي تتهمها الأخيرة بـ"تلقي الدعم من إيران" بعد إطلاقها صاروخا باليستيا، السبت الماضي، باتجاه مطار خالد بالعاصمة الرياض، لكن  المملكة أعلنت اعتراضه قبل وصوله إلى هدفه. 


وكانت قيادات وناشطون بحزب الإصلاح، قد تعرضوا لحملة اعتقال واسعة، الشهر الفائت، قبل أن يتم الإفراج عنهم، من قبل قوات تابعة لمديرية أمن عدن (جنوبا)، التي يقودها، شلال علي شائع، أحد القيادات الأمنية الجنوبية الموالية للإمارات. 


ويعتبر حزب التجمع اليمني للإصلاح، أبرز الفاعلين السياسيين في معركة "استعادة الشرعية"، فيما تسعى الإمارات لإبعاد قادة التجمع اليمني للإصلاح - بدعوى إنتمائهم لجماعة الإخوان المسلمين - عن المشهد السياسي اليمني، حيث دارت خلافات بين أبوظبي والرئيس هادي على خلفية اتهامه بالتقرب من حزب الإصلاح، فيما تشن الميليشيات الموالية لأبوظبي حملات اعتقال واعتداءات متكررة بحق قيادات حزب الإصلاح في اليمن، مع التضييق على قيادات المقاومة اليمنية في تعز كونهم من قيادات حزب الإصلاح.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قرقاش يرحب بـ"اتفاق السويد"حول اليمن ويعتبره نتيجة للضغط العسكري على الحوثيين بالحديدة

معركة غريفيث في استكهولم

مسؤول أمريكي يصرح من أبوظبي: نعارض بشدة وقف دعم التحالف السعودي الإماراتي باليمن

لنا كلمة

إجراءات القمع الجديدة

صدرت تعديلات جديدة على "قانون العقوبات"، وفيما يبدو أنها ليست مواد قانونية لكنها أقرب إلى إجراءات إدارية تظهر تجريماً واضحاً للدراسات البحثية السياسية والاجتماعية، وتعتبرها أسراراً تخص أمن الدولة! ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..