أحدث الإضافات

الدفاعات السعودية تعترض صاروخا باليستيا أطلقه الحوثيون شمال شرق الرياض

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-11-04

أعلنت ميليشيات «الحوثيين» إطلاق صاروخ باليستي على مطار الملك خالد الدولي بالعاصمة السعودية الرياض، بينما قالت قيادة «التحالف العربي» إن الصاروخ استهدف الرياض وجرى اعتراضه وسقط في منطقة غير مأهولة شرق مطار الملك خالد.

 

وقالت هيئة الطيران المدني في السعودية إن الصاروخ الذي أطلق من اليمن سقط في حرم مطار الملك خالد الدولي، ولم يحدث أضرارا بالمطار، وأضافت أن الحركة فيه طبيعية.

 

وأشارت قيادة قوات «التحالف العربي» الذي تقوده السعودية إلى أن الصاروخ الذي أطلق من اليمن كان باتجاه الرياض وأطلق بصورة عشوائية، مضيفة أنه جرى اعتراض الصاروخ وسقط في منطقة غير مأهولة شرق مطار الملك خالد، وكان يستهدف المناطق المدنية والآهلة بالسكان.

 

في المقابل، جدد المتحدث باسم «الحوثيين»، «محمد عبدالسلام» تأكيده أن عواصم دول التحالف ليست في منأى عن الصواريخ الباليستية لجماعته.

 

وأضاف «عبدالسلام» في تغريدة على «تويتر» أن ذلك يأتي ردا على استمرار قصف مدنيين أبرياء، وآخرها مجزرة سوق علاف بمحافظة صعدة شمالي اليمن، في إشارة إلى غارة لـ«التحالف العربي»، الأربعاء الماضي، راح ضحيتها 29 شخصا.

 

وسبق أن هددت جماعة «الحوثي» باستهداف العمق السعودي والمدن التي تنطلق منها الطائرات المقاتلة لـ«التحالف العربي»، وقال الناطق باسمها إن أبوظبي هدف عسكري ورئيسي وصريح في الفترة المقبلة بالنسبة لجماعته.

 

وسبق للدفاع الجوي السعودي أن اعترض في يوليو/تموز الماضي صاروخا باليستيا أطلقه «الحوثيون» باتجاه مدينة مكة المكرمة (غربي المملكة)، كما أعلن «الحوثيون» عن إطلاق صواريخ باليستية على قاعدة الملك فهد الجوية في الطائف.

 

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، قالت ميليشيات «الحوثيين» إن طائراتها المسيرة حلقت فوق السعودية، وتعهدت بأن تقصف هذه الطائرات المملكة في وقت قريب


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

“المجلس الانتقالي" يؤكد أن أبوظبي تنسق لقاء يضم قادته بممثلين دوليين

صحيفة لندنية: هكذا يتعاظم نفوذ أبوظبي جغرافيا في اليمن

التحركات العمانية في مواجهة سياسات أبوظبي والرياض

لنا كلمة

جيش الظل

مثلما تبني الدولة قوة توسعية في ظل السعودية، هي تبني جيشاً من القوة العسكرية والأمنية والمخابراتية في البقعة الرمادية للاتحاد، وقد تكون هذه القوة مهددة ومقلقة لـ"شعب الاتحاد"، إذ أن بنائه لا يتم ضمن مؤسسة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..