مواقع صومالية: الإمارات تستعد لافتتاح قاعدتها العسكرية في بربرة

 

قال موقع "جوهرة" الصومالي، إن الإمارات العربية تستعد لافتتاح قاعدتها العسكرية في ميناء بربرة بجمهورية "أرض الصومال" المعروفة بـ"صوماليلاند"، وهي ولاية صومالية، أعلنت استقلالها في 1991، وغير معترف بها دوليا.

وأوضح الموقع، أن الإمارات لديها اتفاقية مع "أرض الصومال" بإدارة ميناء "بربرة" على بعد 278 كم جنوب مضيق باب المندب، في إقليم أرض الصومال أو "صوماليلاند"، الذي يتمتع بالحكم الذاتي شمالي الصومال.

وتابعت بأن القاعدة الإماراتية تأتي على مساحة 40 كيلومترا مربعا، وفقًا للخطة التي قدمها الجيش الإماراتي إلى حكومة جمهورية أرض الصومال في أثناء المفاوضات.

ولفت إلى أن الهدف من القاعدة تأمين حركة الملاحة في باب المندب، وتأمين شريان قناة السويس، وكذلك مواجهة القراصنة والجماعات الإرهابية، بحسب "جوهرة" الصومالية.

 

و ظهرت الإمارات تعترف بجمهورية أرض الصومال، الإقليم الصومالي الذي لا تعترف أي دولة أو منظمة دولية بكونه جمهورية منفصلة عن أرض الصومال. ويأتي ذلك فيما تستمر الأزمة السياسية بين الإمارات والحكومة الفيدرالية الصومالية،

 

وفي يوليو/تموز2018 اتهم البرلمان الأوروبي الإمارات والسعودية بزعزعة الاستقرار في الصومال، مطالباً أبوظبي على وجه التحديد بالتوقف عن كل عمل من شأنه أن يهدد الاستقرار في الصومال، وباحترام سيادته ووحدة ترابه.

رابط الموضوع: http://emasc-uae.com/news/view/13179