الإمارات تبدأ سحب قواتها من سقطرى

 

بدأت الإمارات سحب قواتها من جزيرة سقطرى اليمنية تنفيذا لاتفاق مبرم مع الحكومة اليمنية برعاية سعودية.

وقالت مصادر قبلية إن دفعة أولى من القوات الإماراتية، المتواجدة في سقطرى، غادرت الجزيرة، وفقا لفضائية «الجزيرة».

كانت وكالة «سبأ» اليمنية الرسمية قالت، مساء الأحد، إن اتفاقا يقضي بسحب القوات الإماراتية من محافظة سقطرى اليمنية تم بين الحكومة اليمنية والامارات برعاية سعودية.

 

وجاء الاتفاق بعد الأزمة الأخيرة بين الحكومة اليمنية والإمارات التي أرسلت قوات عسكرية إلى المحافظة؛ حيث قامت بالسيطرة على مطارها ومينائها، بالتزامن مع تواجد رئيس الوزراء اليمني «أحمد عبيد بن دغر»، وعدد من أعضاء حكومته فيها.

وفي 10 مايو/أيار الجاري، تقدم اليمن بشكوى إلى مجلس الأمن الدولي، يتهم فيه الإمارات بانتهاك السيادة اليمنية ونشر قواتها في سقطرى، على نحو غير مبرر.

 

وكان رئيس الوزراء اليمني، أحمد عبيد بن دغر، الذي غادر سقطرى الاثنين، أعلن "انتهاء الأزمة" مع الإمارات في سقطرى، بعد التوصل إلى اتفاق بإعادة الأوضاع في الجزيرة إلى ما كانت عليه قبل الانتشار العسكري الإماراتي فيها.
 

 

رابط الموضوع: http://emasc-uae.com/news/view/11697