الإمارات تبرم صفقة مع شركة أمريكية لتحديث 80 مقاتلة «إف 16»بقيمة 1.63مليار دولار

 

وقعت وزارة الدفاع الإماراتية صفقة عسكرية مع شركة «لوكهيد مارتن» الأمريكية بقيمة 6 مليارات درهم (1.63 مليار دولار) لتحديث مقاتلات «إف-16».

جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم القوات المسلحة الإماراتية اللواء ركن طيار «عبدالله السيد الهاشمي»، في مؤتمر صحفي على هامش معرض دبي للطيران 2017، اليوم الأحد.

وقال «الهاشمي» الذي يشغل أيضا المدير التنفيذي للجنة العسكرية المنظمة لمعرض دبي للطيران، إن التحديث يشمل 80 مقاتلة من طراز «إف-16».

 

من جهة أخرى، كشفت شركة «طيران الإمارات» عن طلبية أولية لشراء 40 طائرة «بوينغ 787-10» قيمتها 12.5 مليار دولار وفقا لقائمة الأسعار وذلك خلال معرض دبي للطيران.

وقال الشيخ «أحمد بن سعيد آل مكتوم» رئيس مجلس إدارة الشركة إن الناقلة اختارت أحدث نسخة من طائرة «بوينغ» متوسطة الحجم عريضة البدن بعد مقارنتها مع الطائرة «إيرباص إيه-350»، مضيفا أن التسليمات ستبدأ في 2022.

 

ويشهد معرض دبي للطيران مشاركة نحو 160 طائرة غير متحركة على أرض مطار آل مكتوم بمدينة دبي هذا العام، من بينها طائرات تشارك لأول مرة، مثل «كالايدوس بدرB250 » الخفيفة المقاتلة التي يعرضها الجيش الإماراتي، ويتم تصنيعها في الإمارات.

ويعد المعرض الجوي في دبي منصة مهمة لمصنعي المنظومات الدفاعية والشركات العالمية المعنية بهذا المجال، من أبرزها شركات «بوينغ» و«لوكهيد مارتن» و«وروثيون» للصناعات الحربية.

وسجل العام 2017 ازدياداً في  النهم الإماراتي على صناعة وشراء الأسلحة والعتاد العسكري، تارة بشراء الأسلحة عبر صفقات دولية ضخمة، وأخرى بصناعة هذه الأسلحة على الأرض الإماراتية، رغم تراجع إيردات الموازنة واللجوء لفرض حزمة من الضرائب لزيادة إيرادات الدولة.

رابط الموضوع: http://emasc-uae.com/news/view/10160